منتدي شباب الكرنك
شباب الكرنك

يرحب بزائرنا الكريم
يسرنا الانضمام الينا بالتسجيل في خانة التسجيل
واهلا ومرحبا ضيفنا العزيز

منتدي شباب الكرنك

ابوتشت قنا
 
الرئيسيةدردشةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
المواضيع الأكثر شعبية
تحميل برنامج الدونلود مانجر
تنزيل برنامج دمج الصور والصوت
تعريف النقابات العمالية
فوائد زيت الخروع للشعر
فضائح ابو الوفا رشوان وعائلته الموقرة
تحميل برنامج فلاش بلاير
معنى الكرنك من كلمة "الخورنق"
الكرنك...الماضي .الحاضر.المستقبل
الاعلاميه اميمه تمام
جديد نكت 2011 علي مبارك
widgeo.net
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ايمن احمد حمدالله
 
محمودنظمي
 
رشوان ابوريه
 
حازم محمد عبدالحفيظ
 
د.محمد سنجاب
 
محمد عبدالرازق عبدالظاهر
 
حازم عبد المقصود حسان
 
محمد عبد المحسن القزازي
 
بنت الكرنك
 
هشام محمد سعدى
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ الإثنين يونيو 17, 2013 10:36 am
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
bloguez.com

شاطر | 
 

 خلاف بين امريكا واسرائيل حول ضرب ايران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حازم عبد المقصود حسان



عدد المساهمات : 116
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 25/10/2011

مُساهمةموضوع: خلاف بين امريكا واسرائيل حول ضرب ايران   الجمعة فبراير 10, 2012 2:48 am


نيويورك تايمز
خلاف بين إسرائيل والولايات المتحدة بشأن ضرب إيران
ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية اليوم الخميس أنه وسط تصاعد التوتر بشأن ما إذا كانت إسرائيل ستنفذ ضربة عسكرية ضد البرنامج النووى الإيرانى مازالت الولايات المتحدة وإسرائيل، على خلاف بشأن تساؤل جوهرى حول ما إذا كانت منشآت إيران الحاسمة بصدد أن تصبح منيعة.

وقالت الصحيفة إن وزير الدفاع الإسرائيلى إيهود باراك صاغ جملة "منطقة الحصانة" لتحديد الظروف التى ستحكم إسرائيل بموجبها انه لم يعد بإمكانها صد هجوم، لأن مسعى إيران إنتاج قنبلة سيكون منيعا لشن اى هجوم عليها.

وأوضحت الصحيفة أن الحكم بتحديد تلك اللحظة أثار مع ذلك جدلا واسعا داخل الإدارة الأمريكية التى تصدى مسئولوها لذلك بالقول بأن هناك سبلا أخرى لجعل إيران عرضة للخطر.

وأشارت الصحيفة إلى أن مسئولين إسرائيليين رفيعى المستوى من بينهم وزير الخارجية ورئيس الموساد توجهوا إلى واشنطن فى الأسابيع الأخيرة لإثارة قضية أن هذه النقطة تقترب بسرعة فيما قام مسئولون أمريكيون بزيارات متبادلة لإسرائيل وجادلوا بأن إسرائيل والغرب لديهما المزيد من الوقت ويتعين عليهما السماح للعقوبات والأعمال السرية تأخير خطط إيران.

وتابعت الصحيفة أن الأمريكيين استخدموا أيضا المناقشات لاختبار اعتقادهم هذا استنادا إلى سلسلة من التصريحات العلنية من قبل مسئولين إسرائيليين بأن ضربة إسرائيلية ضد إيران يمكن أن تأتى فى فصل الربيع على اقرب تقدير وفقا لمسئول مطلع على تلك المناقشات.

وقالت إن الرئيس الأمريكى باراك أوباما حاول تخفيف وتيرة المجادلات بشأن عمل عسكرى فى مكالمة هاتفية الشهر الماضى مع رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو تم تأكيد جوهر محتواها من قبل مسئول بالإدارة رفض الكشف عن هويته.


واشنطن بوست
أمريكا تعيد النظر فى بناء قواعد عسكرية فى آسيا
ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية اليوم الخميس أن الجيش الأمريكى سيعيد النظر فى الخطط الرامية لبناء قواعد رئيسية فى اليابان وجزيرة جوام، وذلك بسبب عقبات سياسية وضغوط فى الميزانية، حسبما قال مسئولون أمريكيون ويابانيون، الأمر الذى من شأنه تعقيد الجهود التى تبذلها إدارة الرئيس باراك أوباما لتعزيز وجودها العسكرى فى آسيا.

وأشارت الصحيفة إلى أن عجز واشنطن عن حل ترتيبات قواعدها فى اوكيناوا، فضلا عن ارتفاع جباية ثمن خطة ذات صلة لحشد عسكرى فى جوام تقدر تكلفتها بـ23 مليار دولار يؤكد التحديات التى تواجه إدارة أوباما فى وقت تسعى فيه لإقامة "محور" إستراتيجى فى المحيط الهادئ عقب عشر سنوات من خوضها حربين فى العراق وأفغانستان.

ونقلت الصحيفة قول الحكومة اليابانية إنها لا تزال ملتزمة بالاتفاق الذى عقدته مع الولايات المتحدة الأمريكية عام 2006 لإيجاد موقع جديد لقاعدة قوات مشاة البحرية الأمريكية بمقاطعة اوكيناوا رغم اعتراف مسئولين يابانيين بأنهم لم يحرزوا الكثير من التقدم فى مواجهة مقاومة شرسة من سكان المقاطعة الذين يعارضون الوجود الأمريكى العسكرى طويل الأمد هناك فيما قوضت المالية العامة القاتمة فى الولايات المتحدة وفى اليابان أيضا ذلك الجهد .

لوس أنجلوس تايمز
كرزاى عقبة فى طريق محادثات واشنطن مع طالبان
اعتبرت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية أن الرئيس الأفغانى حامد كرزاى أصبح بمثابة العائق الرئيسى بالنسبة لجهود الولايات المتحدة الملحة من أجل الإسراع فى بدء المفاوضات مع حركة طالبان.

وذكرت الصحيفة الأمريكية منذ أن بدأ كرزاى ولايته الثانية كرئيس أفغانى..أعلن مرارا أن على رأس أولوياته التوصل إلى تسوية سياسية للنزاع الأفغانى الدموى وإعادة "الأخوة الساخطين" إلى الحظيرة الاجتماعية والسياسية .

وتابعت الصحيفة أن مصلحة كرزاى على المحك..حيث تعجيل الولايات المتحدة بعمليه إنهاء وجود قوات حلف شمال الأطلسى "الناتو" فى أفغانستان وتقليص دورها القتالى فى العام المقبل وانه بدون الدعم الغربى يدرك الرئيس الأفغانى أن بقاءه فى السلطة يمكن أن يكون موضع شك.

ورأى محللون ومراقبون أن كرزاى أطلق سلسلة من الإجراءات والمحاولات التى تبدو وكأنها استفزازات متعمدة تستهدف إفشال الجهود الأمريكية التى تركز على جلب المتمردين إلى طاولة المفاوضات، مشيرة إلى انه وافق على مضض تحت ضغوط شديدة من الولايات المتحدة على إنشاء حركة طالبان مكتب لها فى قطر يكون بمثابة وسيط سياسى لها فى محادثات السلام مع المجتمع الدولى، إلا أنه فى غضون أسابيع كشف معاونون رئيسيون أن الرئيس الأفغانى كان يسعى لعقد اجتماعات متوازية مع طالبان فى المملكة العربية السعودية الأمر الذى نفته حركة طالبان.

ونقلت الصحيفة عن هارون مير المحلل فى مركز أفغانستان للبحوث والدراسات السياسية اعتقاده بأن كرزاى خرج تماما من العملية.

وأضافت الصحيفة أنه يمكن إرجاع جزء من موقف الرئيس المتضرر بشأن الاتصالات فى قطر إلى الفشل الذريع لأكثر من عام من جهود عالية المستوى من جانبه الخاص لفتح قناة للاتصال مع المتمردين.

وأعادت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" إلى الأذهان إلى عام 2010 حيث شكل كرزاى كيانا يعرف باسم مجلس السلام الأعلى وأعلنه كمركز لتبادل الاتصالات مع حركة طالبان، وفى سبتمبر الماضى قام قاتل بوصفه مبعوث من حركة طالبان بقتل رئيس المجلس الرئيس السابق برهان الدين ربانى، الأمر الذى وضع كرزاى فى وجه انتقادات خصومه السياسيين ممن رفضوا وجود أى اتصال مع المتمردين ولاسيما رجال تحالف الشمال المناهض لطالبان بقوة الذى يسيطر عليها الطاجيك.

وأشارت الصحيفة إلى أنه فى نظر العديد من الدبلوماسيين الغربيين، فإن أعظم إسهام لكرزاى فى عملية السلام سيكون إسهاما عن طريق غير مباشر يتمثل فى القضاء على الفساد المستشرى داخل حكومته، الأمر الذى استغلته حركة طالبان طويلا بسبب فشله فى القيام بذلك.

ونقلت الصحيفة عن تقرير عسكرى سرى - استند على مقابلات مع الآلاف من مقاتلى طالبان المعتقلين- اعتقادهم بأن صورة الاستقامة هى واحدة من أعظم أصولهم فى النضال من أجل تأييد الرأى العام.

وتابعت إن الغضب الشعبى ضد حكومة كرزاى سوف يعمل على مساعدة خطوة طالبان فى تصدر الواجهة السياسية فى البلاد بمجرد انسحاب الغرب. وفى مواجهة انعدام ثقة متبادلة أشار مسئولون بحركة طالبان ومسئولون أمريكيون على حد سواء إلى أن أى محادثات فى قطر سوف يسبقها على الأرجح خطوات لبناء الثقة المتبادلة تشمل تبادلا للأسرى، وربما بعض الهدنات المحدودة فى أجزاء من أفغانستان، ولكن كرزاى أوضح جليا توقعه التوقيع شخصيا على أى من هذه التدابير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
خلاف بين امريكا واسرائيل حول ضرب ايران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي شباب الكرنك :: احنا مين :: الكرنك فيها اية النهاردة-
انتقل الى: